افطار [ 1 من 10 ]

[ الكاتب : جميل السلحوت ] [ آخر مشاركة : جميل السلحوت ] [ عدد الزوار : 8 ] [ عدد الردود : 0 ]
فلسطين [ 2 من 10 ]

[ الكاتب : حسن الشريف ] [ آخر مشاركة : حسن الشريف ] [ عدد الزوار : 28 ] [ عدد الردود : 0 ]
لا أسامة ولا الحجار .. [ 3 من 10 ]

[ الكاتب : د.بكرالزناتي ] [ آخر مشاركة : أسامة المغربي ] [ عدد الزوار : 281 ] [ عدد الردود : 22 ]
متابعة يومية لما يجري في الأرض المحتلة [ 4 من 10 ]

[ الكاتب : أسامة المغربي ] [ آخر مشاركة : أسامة المغربي ] [ عدد الزوار : 211 ] [ عدد الردود : 28 ]
الرقابة السلطوية / مقالي ليوم الأربعاء 7-23 في جريدة الزمان العراقية [ 5 من 10 ]

[ الكاتب : صلاح هادي ] [ آخر مشاركة : صلاح هادي ] [ عدد الزوار : 16 ] [ عدد الردود : 0 ]
رصاصة واحدة تكفي [ 6 من 10 ]

[ الكاتب : جميل السلحوت ] [ آخر مشاركة : رغد حماد ] [ عدد الزوار : 20 ] [ عدد الردود : 1 ]
اضحك من قلبك وانسى همّك [ 7 من 10 ]

[ الكاتب : رغد حماد ] [ آخر مشاركة : رغد حماد ] [ عدد الزوار : 62089 ] [ عدد الردود : 1190 ]
أسطورة شعب... [ 8 من 10 ]

[ الكاتب : ناصر محمود الحريري ] [ آخر مشاركة : ناصر محمود الحريري ] [ عدد الزوار : 22202 ] [ عدد الردود : 594 ]
من يمسح الدّماء؟ [ 9 من 10 ]

[ الكاتب : جميل السلحوت ] [ آخر مشاركة : جميل السلحوت ] [ عدد الزوار : 12 ] [ عدد الردود : 0 ]
حقوق الإنسان ومسألة عالميتها واحترامها [ 10 من 10 ]

[ الكاتب : د. تيسير الناشف ] [ آخر مشاركة : ســارة أحمد ] [ عدد الزوار : 22 ] [ عدد الردود : 1 ]
تحية إجلال وتقدير واعتزاز للشعب الفلسطيني في غزة العزة على صلابته، وإيمانه وصموده، سائلين الله تعالى أن يرفع هذا الكرب عن إخواننا في فلسطين، وأن يرحم الشهداء، ويشفي الجرحى، وأن يسدد رمي المقاومين وأن يرزقهم الصبر والثبات، حتى يتحقق وعد الله تضامناً مع غزة


إهداءات وبرقيات


العودة   آفاق العروبــــــة > آفاق الأدب العربي المتنوع > منتدى البلاغة والنقد والدراسات الأدبية

منتدى البلاغة والنقد والدراسات الأدبية دراسات النقاد والقراء للأعمال الأدبية المختلفة... وجهات نظر نحترمها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
 
  #1  
قديم 10-01-2009, 12:30 AM
ياسر الحليم غير متواجد حالياً
شاعر وأديب عربي كبير

 
My SMS
بيانات :-

 
ياسر الحليم is on a distinguished road
افتراضي الشعر العربي في العصر الحديث

الشعر العربي في العصر الحديث



في الموضوع الأول تحدثنا عن التجديد في الشعر العربي والمراحل التي مر بها حتى تاريخ عصر النهضة

وفي هذه المرة سأتحدث عن تطور الشعر العربي الحديث ومدارسه وسماته

إن نضوج عوامل الوعي ونموها قد أتى أكله وظهرت آثاره إذ ساد التطور

مناحي الحياة جميعا منذ أن انبثق عصر النهضة



إن الشعر في منذ أواخر القرن التاسع عشر الميلادي حتى منتصف القرن

العشرين قد مر بمرحلتين

الأولى مرحله الإحياء التي اصطلح على تسميتها بالمدرسة الكلاسيكية

الثانية مرحله التجديد وتشمل مدارس التجديد الرومانسي المتمثلة

في مدرسه الديوان ومدرسه المهجر ومدرسه ابو لو



إن شعراء المرحلة الأولى قد تباينوا ثقافة وأغراضا وأساليب لذلك

استحسن النقاد تصنيفهم إلى طائفتين


(( الطائفة الأولى ))


الشعراء الذين عاشوا على تراث العصرين المملوكي والعثماني وهو مايعرف

بعصر الجمود الأدبي وقد اقتصر شعرهم على المدح والرثاء والأحاجي والتهاني

وهي الأغراض التي هيمنت على شعر العصرين المذكورين إذ كان الشعر آنذاك في معظمه

يتخذ وسيله للتكسب والتقرب من ذوي الجاه والسلطان وكان بديهيا والحالة هذه

أن يغلب على أساليبهم التكلف والمحسنات اللفظية التي ازدحمت بها قصائدهم

فصارت هدفا في ذاتها ولم تعد وسيله إلى تحسين الأسلوب وكان ابرز شعراء هذه الطائفة

الشيخ (( ابو النصر )) والشيخ (( حسن العطار ))

والشيخ (( على درويش )) وغيرهم


(( الطائفة الثانية :مدرسه الإحياء "الكلاسيكية " ))


وأصحاب هذه الطائفة أولئك الشعراء الذين أتيح لهم قدر من الثقافة الجديدة

واستيقظت فيهم المشاعر النفسية والوطنية والاجتماعية والسياسية

فظهرت في شعرهم بعض ملامح التجديد وهؤلاء يمثلون مدرسه البعث والإحياء

إذ كانوا يرون أن أنجح وسيله للنهوض بالشعر العربي هي العودة إلى التراث العربي بملامحه

الاصليه واستلهامه وتمثل خصائصه الفنية والموضوعية وبعث الأمجاد العربية

التي تصدت لأعداء الأمة والهدف من ذلك هو بعث روح التحرر والتجديد ومواجه الغزو الثقافي

والسياسي الأجنبي وقد ساعدهم في ذلك إنشاء دار الكتب المصرية وتكوين
(( جمعيه المعرفة ))

وقد عملتا معا على إحياء كثير من كتب التاريخ والأدب العربي ونشر دواوين الشعراء

وجمعها بعد أن كانت متفرقة في المكتبات الخاصة ومكتبات المساجد وقد حمل لواء هذه

المدرسة الشاعر (( محمود سامي البارودي )) الذي تأسى خطوات فحول

الشعر العربي الزاهرة ولا سيما العصرين العباسي والأندلسي وقد جعل من أبي تمام

والبحتري والمتنبي وابن زيدون وابن خفاجة

وأضاربهم أمثله تحتذى

وقد تعزز وضع هذه المدرسة بظهور شعراء كبار بعد ذلك من أمثال

(( محمد عبد المطلب ))و(( احمد شوقي ))

و(( حافظ إبراهيم ))و(( احمد محرم ))و((محمود غانم ))

ومن نهج نهجهم وتقصى أثرهم وحافظ على روح الشعر العربي شكلا ومضمونا

إذ حافظوا على عمود الشعر وجزالة الألفاظ وغزاره المعاني وتحرروا من قيود المحسنات اللفظية

والتزموا الصورة الشعرية البيانية ولذلك سموا بمدرسه المحافظين البيانيين وكان العصر غالبا

مقتصرا على تجديد الموضوعات وحسبما تقتضيه متطلبات العصر والظروف السياسية والاجتماعية

التي تمر بها الشعوب العربية وكان من البديهي أن أغراضهم الشعرية كانت متنوعة قديمه وجديدة


-(( أغراض الشعر العربي الحديث بين التقليد والتجديد ))

1_(( الأغراض التقليدية ))

(المدح) : نهج شعراء هذه المدرسة نهج شعراء المدح السابقين

في الثناء على الممدوح وتعداد كريم صفاته والتغني ببطولاته وفضائله لكن مدح الحكام

خفت بظهور زعماء جدد هم زعماء الوطنيه والأحزاب السياسية

(الرثاء) : وقد تطور الرثاء تطورا نوعيا إذ لم يعد قاصرا على ذوي الجاه

والسلطان بل تجاوز ذلك إلى الشخصيات الدينية والوطنية المعبرة عن وجدان الأمة وتوسع الرثاء

حتى شمل رثاء المدن والمناطق المنكوبة بالاحتلال واعتداءات المحتلين

(الغزل ) : حظيت الجوانب العاطفية بنصيب موفور عند شعراء هذه المدرسة

بيد أنهم أدخلوا على هذا الغرض شيئا من التغير والتطور إذ تجاوزوا وصف المظاهر الشكلية

إلى الانفعال بأسرار الجمال والبحث عن جمال النفس أي البحث عن جوانب عاطفيه حقيقية

(الوصف ) : لم يعد الوصف عند شعراء هذه المدرسة قاصرا على

التفاعل مع تلك الطبيعة بل تجاوز ذلك إلى بعث الحركة والحياة في الجمادات ووصف معارك التحرير وشهدائها .


(( الأغراض الجديدة ))

مرت بالوطن العربي أحداث وظروف أملت على الشعراء التفاعل مع تلك الأحداث

وظهور أغراض جديدة تلائم التوجهات الاسلاميه والقومية وهي توجهات رأى فيها الشعراء

وقوداً لمعارك التحرير ضد المحتل الأجنبي وربما كان لثقافتهم الاجنبيه أثر في إذكاء روح التجديد

ومن أهم هذه الأغراض ما يأتي

1-(( الشعر التاريخي ))

فالعرب في هذه الفترة بحاجه إلى إحياء ذكر أمجادهم والارتباط بماضيهم العريق

ولذلك كان لابد أن يحظى التاريخ بعناية الشعراء لإيقاظ الهمم وبعث الثقة بذلك الماضي التي عاشت الأمة أجل أيامه

2-(( الشعر الوطني ))

نشأت هذه النزعة الوطنية مصاحبه لثقل كاهل الاحتلال على الامه فنما وعي قومي ووطني تمثل

في كثير من قصائد شعراء هذه الحقبة الزمنية من أمثال

(( احمد شوقي - وحافظ إبراهيم- واحمد محرم-والزهاوي-والرصافي ))

وكان لهؤلاء دور بارز في كراهة الاحتلال ومقاومته والتحريض عليه كقول شوقي

وللمستعمرين وان ألانوا *^* قلوب كالحجارة لا ترق

وقول الرصافي متهكما بحال الامه

ياقوم لا تتكلموا *^* إن الكلام محرم

ناموا ولا تستيقظوا *^* ما فاز إلا النوم

3-(( دعوه الإصلاح الاجتماعي الإسلامي ))

صاحب الاتجاهين السابقين اتجاه ثالث يرى أن الإصلاح الاجتماعي والسياسي لا يستقيم

إلا بإذكاء الروح الاسلاميه لدى الشعوب العربية ولذلك عني الشعراء مثل

(( البارودي - وشوقي - وحافظ - ومحمود غانم ))

وغيرهم بالتاريخ الإسلامي والمدائح النبوية وتبني قضايا الامه

4-(( الشعر التمثيلي ))

ظل هذا النوع من الشعر مجهولاً في أدبنا العربي حتى نظم (( احمد شوقي )) في

السنوات الاخيره من حياته ست مسرحيات هي

مصرع كليوباترا

وقمبيز

وعلى باك الكبير

ومجنون ليلى

وعنترة

والست هدى

والاخيره ملهاه مصريه

وكان اقتحام شوقي لهذا المجال فتحا كبيرا وجديدا لفن من فنون الشعر العربي بقصد

مقاومه تيار العامية والذي طغى على المسرح العربي فجاهد شوقي هذا التيار العامي

واستطاع أن يحد من طغيان العامية على خشبه المسرح إلى حد كبير


(( تطور الأساليب عند شعراء المدرسة الكلاسيكية ))


كان لكل من هؤلاء الشعراء شخصيته وظروفه وثقافته ومن ثم أسلوبه الأدبي

ومن معالم هؤلاء الشعراء الآتي

1- إن هؤلاء الشعراء حافظوا على المعاني العامة التي تشكل القيم الشعرية للقصيدة العربية

لكنهم تصرفوا في المعاني الجزئية

2- اتسمت قصائدهم بنوع من التطور

3- تأثر شعراء هذه المدرسة بالمعجم اللفظي للشعر القديم

4- قلد الشعراء في هذه المرحلة الشعر العربي القديم في أساليبهم وتعبيراته وصوره


(( السمات الاساسية للمدرسة الكلاسيكية ))


1- العناية بالأسلوب والصياغة والابتعاد عن الأخطاء اللغوية والركاكة الايوبيه التي سادت الشعر

العربي قبل عصر النهضة

2- استخدام الشكل العروضي المعروف بالشعر العربي القائم على الوزن والقافية

3- استخدام الشكل والموضوعات القديمة مع اضافه بعض مظاهر التجديد التي تقتضيها ظروف العصر

4- ربط الشعر بالمجتمع بتصوير آلام الأمة وأملها ومعالجة مشكلاتها.


وللحديث بقية.........

منقول بتصرف
 


من مواضيع :
رد مع اقتباس
 
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فلسفة المكان في الشعر العربي د.فراس عدنان منتدى البلاغة والنقد والدراسات الأدبية 4 08-15-2009 07:21 PM
بنات العصر الحديث بارعة مقبل منتــــدى الركـــن الهـــادئ 6 06-10-2009 07:18 PM
طرائف من الشعر العربي فنار عبد الغني مكتبة العروبة المتنوعة 3 12-25-2008 12:27 PM
من غرائب وطرائف الشعر العربي ســارة أحمد القصائد المنقولة 8 08-08-2008 07:40 PM
من طرائف الشعر العربي خالد أحمد درويش القصائد المنقولة 5 03-19-2008 02:30 PM


الساعة الآن 12:23 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
TRAN. By GT4HOST.com